أردنية تعيد تدوير أوراق الأشجار الجافة لإنتاج أعمال فنية

أردنية تعيد تدوير أوراق الأشجار الجافة لإنتاج أعمال فنية

أخبار الآن | عمّان – الأردن (رويترز)

تقوم مجموعة من السيدات الأردنيات بجمع أوراق الأشجار الجافة، التي عادة ما يحرقها المزارعون بعد جني المحاصيل، وتحويلها إلى قطع فريدة من نوعها من الورق.

وتقول النساء العضوات في جمعية سيدات عراق الأمير، إن هذا المشروع يساهم في حماية البيئة إلى جانب أنه يوفر لنساء المنطقة وللمزارعين مصدرا إضافيا للدخل.

وتقول يسرى العبادي رئيسة جمعية سيدات عراق الأمير، إن “النباتات التي نستخدمها المفروض أن تكون كلها نباتات فيها ألياف، نستخدم عدة نباتات كل نبتة نستخدمها بطبخة لحال لانه كل نبتة بتعطي لون وملمس مختلف عن

الآخر. نستخدم أعواد البامية، إذ نشتريها من المزارعين بعد ما ينتهي موسم الزراعة في عراق الأمير أو أي منطقة أخرى في الأردن، زونقوم بشراء ورق الموز أيضاً من مزارع الغور”.

وتتطلب صناعة هذه الأوراق، عدة مراحل منها تقطيع أوراق النباتات الجافة ونقعها في الماء لمدة أسبوع، وبعد ذلك تطهى الأوراق على النار لبضع ساعات وتوضع داخل قوالب مختلفة الأحجام لتشكيل الورق.

وعندما يجهز الورق، تقوم النساء بتحويله إلى منتجات فنية، بعضها يتحول لبطاقات عليها كتابات بالخط العربي والبعض الآخر يتحول إلى حقائب أو ألبومات.

وعائد بيع هذه المنتجات يوفر مصدر دخل للنساء العاملات في المشروع.

وتقول فظية المهيرات إحدى المشاركات في المشروع، “الحمد الله، هذا جيد، ما في عمل في البيت، لكن هنا بوسعنا أن نعمل، العمل رائع، وأحب أن أعمل لأنه يدوي، وبالنسبة لي جدا جميل والأمر نفسه بالنسبة للبنات كلهن،

البنات كلهن مسرورات في عملهن في.”

وتأسست الجمعية النسوية، في منطقة عراق الأمير في عام 1996 بهدف حماية التراث المعماري في المنطقة وتمكين النساء. وتعمل 15 سيدة في الجمعية.

Ссылка на источник

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *