سكان بيروت المنهكون يتحدّون إجراءات العزل الجديدة رغم زيادة حالات كورونا

عدد اللاجئين الإثيوبيين في السودان يتزايد بشكل كبير هرباً من معارك "تيغراي"



أخبار الآن | بيروت – لبنان (رويترز)
اكتظت سوق صبرا الشعبية في بيروت بالمتسوقين هذا الأسبوع، بعضهم بلا كمامة، في تحد واضح لإجراءات العزل العام التي فرضت يوم السبت بهدف الحيلولة دون زيادة إصابات فيروس كورونا.
وأمرت الحكومة اللبنانية بفرض قيود على مدى أسبوعين، بما في ذلك فرض حظر تجول من الساعة الخامسة مساء حتى الخامسة صباحا في أيام الأحد، بعد أن زادت الإصابات الجديدة عن 1000 حالة يوميا.
وأعلن لبنان عن 1016 إصابة جديدة أمس الاثنين، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 106446 إصابة و827 وفاة منذ 21 فبراير شباط.

سكان بيروت ينتهكون الاجراءات الاحترازية
 
وبعد أن خلت شوارع المدينة عاد المارة إلى الشوارع مرة أخرى وكان بالإمكان رؤية بعض سائقي السيارات ينتهكون قاعدة نظام تداول الأرقام الفردية والزوجية للوحات السيارات في أيام الأسبوع.
حتى قبل الجائحة، كان لبنان يتقلب بالفعل على جمر أزمة مالية تسببت في انهيار العملة وأصابت البنوك بالشلل، وحالت بين المودعين ومدخراتهم.
مع ذلك ترافقت الإجراءات الجديدة مع زيادة نقاط التفتيش على الطرق السريعة، وتقوم الشرطة بتحرير مخالفات لمنتهكي إجراءات العزل.



Ссылка на источник

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!